تغيير اللغة
الإمام زين العابدين (ع) والقرآن الكريم مشاهدة
الإمام زين العابدين (ع) والقرآن الكريم

قد شغف الإمام زين العابدين (عليه السلام) كآبائه الكرام ـ بشكل ملفت للنظر ـ بالقرآن الكريم وعلومه، وتمثّل ذلك في سلوكه اليومي وأدعيته

الإمام زين العابدين (ع) ورسالة حقوق الإنسان مشاهدة
الإمام زين العابدين (ع) ورسالة حقوق الإنسان

ترك الإمام السجاد شيئاً مهماً جداً لكل الأجيال وهي ( رسالة الحقوق)، هذه الرسالة العظيمة التي يتحدث فيها الإمام عن الحقوق المهمة للناس، وعن

مناظرة الإمامين زين العابدين والباقر مع بعضهم حول مناقب أمير المؤمنين (ع) مشاهدة
مناظرة الإمامين زين العابدين والباقر مع بعضهم حول مناقب أمير المؤمنين (ع)

روي عن أبي محمد الحسن العسكري عليهما السلام أنّه قال : كان عليّ بن الحسين زين العابدين عليه السلام جالساً في مجلسه ، فقال يوماً في مجلسه : إنَّ

من ألقاب الإمام علي زين العابدين (ع) مشاهدة
من ألقاب الإمام علي زين العابدين (ع)

السؤال: لماذا يُلقّب الإمام زين العابدين بالإمام السجّاد؟ الجواب: لقّب الإمام زين العابدين(عليه السلام) بالسجّاد لكثرة سجوده لله تعالى. عن

معنى قول الإمام السجاد (ع) أنا ابن مكة ومنى مشاهدة
معنى قول الإمام السجاد (ع) أنا ابن مكة ومنى

السؤال: ما معنى كلام الإمام زين العابدين(عليه السلام): «أنا ابن مكّة ومنى، أنا ابن مروة وصفا…»؟ وشكراً. الجواب: إنّ الإمام زين العابدين(عليه

رسالة الإمام زين العابدين (ع) في الحقوق مشاهدة
رسالة الإمام زين العابدين (ع) في الحقوق

إن للإمام ( عليه السلام ) رسالة معروفة باسم رسالة الحقوق ، أوردها الشيخ الصدوق في خصاله بسند معتبر ، ورواها الحسن بن شعبة في تحف العقول مرسلة ،

معجزات الإمام علي زين العابدين (ع) مشاهدة
معجزات الإمام علي زين العابدين (ع)

يتميّز الأئمّة (عليهم السلام) بارتباط خاصٍّ بالله تعالى وعالَم الغيب؛ بسبَب مقام العصمة والإمامة، ولهم ـ مثل الأنبياء ـ معاجزٌ وكرامَاتٌ

كرم الإمام زين العابدين (ع) وتصدقه على الفقراء مشاهدة
كرم الإمام زين العابدين (ع) وتصدقه على الفقراء

حول كرمه ( عليه السلام ) نروي القصة التالية : عن الزمخشري في ( ربيع الأبرار ) : لما أرسل يزيدُ ين معاوية مسلمَ بن عقبة ، لقتال أهل المدينة ،

الصحيفة السجادية للإمام علي زين العابدين (ع) مشاهدة
الصحيفة السجادية للإمام علي زين العابدين (ع)

أما ثروته العلمية والعرفانية ، فتتمثَّل في أدعيتِه التي رواها المُحَدِّثون بأسانيدهم المتواترة ، التي ألَّفت منها الصحيفة السجَّادية

تم النسخ
الرجاء تسجيل الدخول أولاً