تغییر زبان
مناظرة فاطمة الزهراء مع أبي بكر في أمر فدك لما استولى عليها مشاهدة
مناظرة فاطمة الزهراء مع أبي بكر في أمر فدك لما استولى عليها

قال أبو زيد عمر بن شبّه النميري البصري (المتوفّى سنة ۲۶۲ هـ ) في كتابه تأريخ المدينة المنوّرة : حدّثنا سويد بن سعيد ، والحسن بن عثمان ، قالا :

غصب فدك من فاطمة الزهراء (عليها السلام) مشاهدة
غصب فدك من فاطمة الزهراء (عليها السلام)

السؤال: ما هو دليلكم على أنّ أرض فاطمة الزهراء(عليها السلام) مغصوبة؟ الجواب: لحق الرسول الأعظم(صلى الله عليه وآله) بالرفيق الأعلى، مخلّفاً من

موقف الإمام موسى الكاظم (ع) من فدك مشاهدة
موقف الإمام موسى الكاظم (ع) من فدك

ذكر الزمَخشري في ربيع الأبرار : إن هارون كان يقول للإمام موسى بن جعفر الكاظم ( عليه السلام ) : يا أبا الحسن ، خذ فدكاً حتى أردَّها عليك ، فيأبى (

مطالبة فاطمة الزهراء (عليها السلام) بفدك مشاهدة
مطالبة فاطمة الزهراء (عليها السلام) بفدك

لمَّا بويع واستقام الأمر إلى أبي بكر ، بَعَثَ إلى فَدَك من أخرج وكيل فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) منها . فجاءت فاطمة الزهراء ( عليها السلام )

فدك عبر التاريخ وموقعها الجغرافي مشاهدة
فدك عبر التاريخ وموقعها الجغرافي

فَدَك : قرية بالحجاز ، بينها وبين المدينة يومان وقيل ثلاثة ، أفاءها الله على رسوله ( صلى الله عليه وآله ) في سنة سبع من الهجرة صلحاً ، فهي مِمَّا

السر في قصة فدك مشاهدة
السر في قصة فدك

سؤال يتبادرُ إلى الأذهان : لماذا لم يعترف القوم بحقِّ الزهراء ( عليها السلام ؟ وهي بنت نبيِّهم ( صلى الله عليه وآله ) ، ولماذا هذا التنكيل

الدروس والعِبر من فدك مشاهدة
الدروس والعِبر من فدك

نَحل النبي ( صلى الله عليه وآله ) فدكاً إلى بضعته الزهراء ( عليها السلام ) بوحيٍ من الله وتعالى : ( فَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ ) الروم : ۳۸ ، سنة

موقف الإمام علي (ع) من فدك أيام خلافته مشاهدة
موقف الإمام علي (ع) من فدك أيام خلافته

سؤال يتبادر للأذهان ، وهو : لماذا لم يسترجع الإمام علي ( عليه السلام ) فدكاً ، مع أنَّه كان قادراً على ذلك أيام خلافته ؟ فقد ذكرت الروايات

خطبة فاطمة الزهراء ( عليها السلام) لمّا منعت من فدك مشاهدة
خطبة فاطمة الزهراء ( عليها السلام) لمّا منعت من فدك

روى العلاّمة الطبرسي في كتابه الاحتجاج بسنده عن عبد الله بن الحسن [ هو عبد الله المحض بن الحسن المثنى بن الحسن بن علي بن طالب ( عليه السلام ) ]

تم النسخ
الرجاء تسجيل الدخول أولاً