في ترك اتباع الأهواء والشهوات

ما يتعلق بالأخلاق
تم النسخ
الرجاء تسجيل الدخول أولاً