التوفيق بين العدل الإلهي وبين خلق أُناس ذوي عاهة

العقائدية
تم النسخ
الرجاء تسجيل الدخول أولاً